راديو AWA | ننشر الوعي الأمني .. ليبقى مغربنا آمنا مستقرا
| 6 التعليقات ]


يقوم الاتصال المعزز للامن ومن خلال ابعاده الاربعة بتحقيق ثلاث تاثيرات تشمل
- التاثيرات المعرفية
- التاثيرات العاطفية
- التاثيرات السلوكية
فزيادة منسوب المعرفة في مختلف المجالات دات الصلة بالامن تزيد من درجة الوعي لدى الجمهور المستهدف ويرى "كاتز" اننا كنا نسال ماذا يفعل الناس بوسائل الاعلام ويرى ان الكثير من الابحاث انطلقت من وجهة نظر ما اسماه (مسك الدفاتر) الدالة على السؤال الاول اكثر من انطلاقتها من وجهة نظر الاستعمالات والاشباعات الدالة على صيغة السؤال الثاني وهناك وجهة  ثانية
والتي سنقدم نماذج منها على النحو الاتي
- توصلت هرتا هيرزوج في دراستها لاسباب استما الناس الى اوبرت الصابون في الراديو عن طريق المقابلات المتعمقة الى ثلاثة اسباب هي  التعويض تحقيق الرغبة والنصيحة

- توصل مارك ليفي من تصنيفهاستعمالات واشباعات مشاهدة التلفزيون الى خمسة مجالات للاستعلات والاشباعات التي اوردها مشاهدوا الاخبار التلفزيونية وهي
-   التسلية
-   مجال المراقبة واعادة الاطمئنان
-   مجال التوجيه المعرفي
-   مجال التوجيه العاطفي
وتوصل اتحاد الاذاعة والتلفزيون المصري في دراسته حول اثر التلفزيون في حياة سكان المناطق الشعبية  ان اهم الاستعمالات التي يحققها التلفزيون لهؤلاء الناس هي زيادة المعلومات العامة الترفيه تعديل السلوك والنمو الاجتماعي.
» تابع القراءة

| 6 التعليقات ]



لاتحمل السيارة كثيرا وازل حامل الامتعة عند عدم استعماله.

سخن المحرك جيدا قبل استعمال السيارة
اوقف المحرك عن الدوران عند التوقف لمدة طويلة
اجتنب الطرق المكتظة وراقب ضغط العجلات وتوازنها.


احترم قانون السير وسر بسرعة معقولة

اجتنب رفع السرعة بطريقة مفاجئة.

غير الزيت فقط عند المراب اومحطة الوقود المجهزة بمعدات جمع الزيوت والسوائل المستعملة.

لا تتخلص من البطاريات والعجلاتالقديمة برميها في المزابل والطبيعة
لا تلوث الطبيعة بالقاء منادل مستعملة وعلب فارغة واوراق اوغسل السيارة بمواد التنظيف قرب الوادي او الشاطئ

راقب عادم السيارة
راقب حالة الغازات(درجة الدخان الاسود نسبة اوكسيد الكربون)

اتبع تعليمات صانع السيارة فيما يخص عمليات الصيانة.
قم بمراقبة منتطمة لحالة السيارة وخاصة الاجزاء الحساسة منها (مصافي الوقود والهواء المحاقن الزيوت)
تتبع عمليات الصيانة والاستهلاك عبر دفتر خاص.

تدكر دائما ان السياقة الجيدة هي ايضا التصرف الجيد.
.bien counduire..c'est aussi bien se counduire

» تابع القراءة

| 6 التعليقات ]




الدراسات الميدانية التي اجريت لمعرفة اسباب وقوع جوادث السير اوضحت ان الحالة الميكانيكية للعربات تعتبر من بين اهم اسباب وقوع حوادث السير على الطرق رغم ان هده العربات تتوفر في معظم الحالات على شهادة الفحص التقني مما يدفعنا الى التساؤل حول مدى فعالية عملية المراقبة التقنية المنجزة من طرف مراكز الفحص التقني  ومدى مصداقية  الشهادة المقدمة
نقدم فيما يلي بعض النصائح التي قدمتها وزارة النقل للتخفيف من افات معضلة حوادث السير والحد من انعكاساتها على المجتمع وتفاديا لكل عملية من شانها ان تضر بالسلامة الطرقية
يتعين على مراكز الفحص التقني ان لا يقوموا يعملية المراقبة التقنية الا للعربات التابعة لدائرة نفود مندوبية وزارة النقل والملاحة التجارية بالولاية او العمالة التي تنتمي اليها هده العربات باستناء
    العربات الخاصة باعمال الاوراش التي يسمح لها باجتياز الفحص التقني باقرب مركز لهده الاوراش
ان عملية الفحص التقني هي عملية دات طابع وقائي بالدرجة الاولى تضمن سلامة مستخدم العربة اولا وقبل كل شئ
ويجب ان يشمل الفحص التقني هيكل السيارة ومكونت المحرك والعجلات وادراج المعلومات الخاصة بالعجلات في محضر الفحص التقني ويتعلق الامر بالنوع والمرجع ورقم السلسلة بالاضافة الى فحص الفرامل والاجزاء الاخرى




» تابع القراءة

| 6 التعليقات ]


-1- تحضير السير 
التاكد بان مبدل السرعة في وضع ميت (مبدل السرعة هو شانجمان دي فيتاس) الوضع الميت هو مايدعى (بوان مور) بعد التاكد يجب حل ضابط الوقوف الفرامل ثم تدوير الحرك .
-2- السير
عندما يدور المحرك تاكد من خلو الطريق اخرج يدك للاشارة بالسير ثم ارفع رجلك اليسرى عن ضابط السير " الديبرياج" وفي نفس الوقت اضغط على موزع الاصانص "اكسراتور"وذلك تدريجيا حتى تبتدا السيارة سيرها بهدوء.
-3- تبديل السرعة "شنجمان دي فيتاس"
بعد ان تاخد السيارة نصيبها مبدئيا من السرعة تخفيف الضغط على موزع الوقود "لاكسيراتور"ثم الضغط على ضابط السير "لامبرياج" اعادة مبدل السرعة الى الوضع الميت ثم تحويله الى درجة السرعة التالية ومتابعة السير تدريجيا.
7-6-5-4التحول الالتقاء المضاعفة المرور من ملتقى الطرق القيام بتلك المناورات حسب التعليمات .
-8- الوقوف
الاشارة اولا بقصد الوقوف تخفيف السرعة الميل نحو اقصى اليمين ثم الوقوف بعد تخفيف السرعة تدريجيا.
-9- النزول في منحدر
في حالة الهبوط في منحدر يجب تبديل السرعة اولا لتخفيف دوران المحرك ثم استعمال ضابط السرعة اليدوي وادا لم يكن كافيا استعمال ضابط السرعوة الاخر .
-10- البدء في السير صعودا
يجب التمرين والممارسة في هذه الحالة للوصول الى نتائج حسنة.

المناورات المتطلبة من السائق في ملتقى طرق 
يجب على السائق في هذه الحالة ان يقف قليلا قبل دخول الطريق للتاكد بانه لن يسبب اي خطر في دخوله هذا



لتسهيل السير في الطرق داخل المدينة امام الانارة الحمراء في مفترق الطرق 
اداكان السائق يريد الدوران نحو اليسار فيجب عليه ان يقف في صف السيارات من جهة اليسار اما ادا كان يريد الدوران نحو اليمين فيجب عليه الوقوف في صف السيارات من تلك الجهة الاخرى .
-13- الرجوع الى الخلف
التاكد من خلو الطريق خلف السيارة ثم الرجوع تدريجيا مع متابعة النظر للخلف
العودة الى الخلف من نفس الطريق في طريق ضيقة 
ان الوصول للقيام بتلك المناورة تطلب عدة حركات نحو الامام والى الوراء وبعد تمارين يمكن الوصول الى نتيجة حسنة.
-15-الوقوف في مراب السيارات
التنبيه قبل الدخول ثم وضع السيارة في المكان المحدد بهدوء
-16- الوقوف مع الرصيف بين سيارتين متقاربتين
- لا يجب ادخال السيارة من الامام بين السيارتين بل يجب 
- الوقوف بالتوازي مع السيارة الامامية
- تعديل موقف العجلتين الاماميتين والرجوع الى الخلف لادخال مؤخرة السيارة بين السيارتين
- اعادة موقف العجلتين لحالتهما الاولى 
- متابعة المناورة







مقتبس من كتاب ج. سارا         
"دستور لسائق السيارة وقانون السير في المغرب"
النشرة الخامسة 1958.        

» تابع القراءة

| 6 التعليقات ]




Radio AwA

- مخاطر متنوعة على الطريق في مدينة موسكو بروسيا تشمل عدم احترام قانون السير والعبور العشوائي للراجلين في الطريق وعدم احترام حق الاسبقية والسياقة 
في حالة سكر والسرعة 

السرعة تقتل


» تابع القراءة

| 6 التعليقات ]


يشكل الفضاء الافتراضي مجالا خصبا لتداول المعلومات ونشرها خاصة ما يتعلق باخبار الحوادث بصفة عامة وحوادث السير بشكل خاص وتلعب مواقع التواصل الاجتماعي ( فيسبوك وتويتر وانستغرام ويوتوب وغوغل بلس) دورا في عملية انتشار المعلومات والاخبار المتعلقة بحوادث السير لهذا تلعب  الشبكات الاجتماعية في الفضاء التواصلي دورا مهما في هذا الصدد في  للمجتمع الحديث أيضا يرجع ذلك إلى حقيقة أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت تشكل نوعا من مركز التنسيق  للعلاقات الاجتماعية، كما انها قادرة على تعويض وسائل الاعلام الاخرى كالراديو والتلفزيون في نقل الاخبار ونشر المعلومات

ومن هذا المنطلق يمكن استغلال هذا المعطى الايجابي وهذه المميزات التواصلية ويمكن اعتبار مواقع  شبكات التواصل الاجتماعي كآلية لبناء اتصال فعال في المجتمع في مجال نشر ثقافة السلامة المرورية داخل المجتمع وتحفيز الناس على المشاركة والتفاعل فتحقيق السلامة على الطرق يبقى امرا مستعصيا دون تعاون نشط وفعال من المواطنين ومؤسسات المجتمع المدني وخلق حوار بشان القضايا المرتبطة بالسلامة الطرقية 



شبكة التواصل لم تعد مجرد مشروع نظري،فالبريد الإلكتروني وغرف الدردشة، خدمة الرسائل الفورية،والمنتديات، بلوق، والمجتمعات الافتراضية على الانترنت - كل هذا هو مظهر من مظاهر دينامية الحركة التواصلية التي اصبحت تساهم باطراد في  ظاهرة لتبادل المعلومات الإلكترونية وهي تكسب مزيدا من المستخدمين كل يوم  وتستطيع المضي جنبا الى جنب مع وسائل الاعلام التقليدية في طريق نشر ثقافة السلامة على الطرق
» تابع القراءة

| 0 التعليقات ]

منشورات اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير 
في الشهر 18 من شهر فبراير تحل ذكرى اليوم الوطني للسلامة الطرقية وهي مناسبة للتامل واستخلاص العبر مما حدث والتنبؤوالاستعداد لتفادي ما يمكن ان يحدث وتجاوز الوصف والاحصاء الى التوقع 

تحاول هذه المقالة اظهار كيف يمكن للعمل الوقائي المنظم وفق خطة بعيدة المدى ومشاركة نشطة من كل فعاليات المجتمع المغربي ان تساهم بشكل فعلي في التقليل من حوادث السير والاصابات على الطرق ببلادنا  وتجاوز المشاكل الناجمة عن عدم احترام قانون السير ومختلف الاسباب المؤدية الى وقوع الحوادث المرورية والتي يحتويها ثالوث الانسان- الطريق -الوعي 
فوحده الوعي هو الكفيل بتغيير كل السلوكات المخلة بالنظام العام في الطرق والتي غالبا ما تجر الى نتائج لايرغب فيها احد احصائيات الاصابات على الطرق بالمغرب.
تهدف هده المقالة الى توضيح اهمية الوقاية ونشر الوعي المروري والقانوني في ضمان السلامة على الطرق ويشكل اليوم الوطني للسلامة الطرقية محطة نتوقف فيها للدكرى والتامل في سنة مضت واستخلاص العبر والدروس واستشراف للمستقبل عن طريق توحيد الجهود وتعبئة المجتمع المدني وكل الفعاليات التي تنشط في مجال السلامة الطرقية من اجل العمل وفق استراتيجية بعيدة المدى تخضع لتقويم مرحلي وتشرف عليها الدولة عن طريق وزارة النقل واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير 
والمتتبع لتاريخ التوعية المرورية في المغرب يخلص الى استنتاج مفاده ان غالبية الجهود المبدولة للتقليل من الحوادث المرورية انما ينقصها الكثير من التخطيط والتوجيه على الرغم من وضوح الهدف وان دلك لا يعود الى القصور في التصدي لمشكلة حوادث السير بل العجز عن اشراك المجتمع المدني وكل مستخدمي الطريق في هده العملية ومن تم العمل باتجاه واحد للوصول ال استنتاجات ونتائج مرضية 
يوضح دلك الحاجة الماسة الى ايجاد اساليب تكتيكية قادرة على ان توحد كل الجهود التي تصب في اطار التوعية الطرقية ولن يكون دلك الا بانخراط كل الفعاليات في المجتمع ودعم قوي من الدولة  بحيث تصبح السلامة على الطرق احدى اولويات التي تقوم عليها سياسة الحكومة عن طريق الوزارة الوصية على القطاع.



» تابع القراءة